https://up.omaniaa.co/do.php?img=103
https://up.omaniaa.co/do.php?img=208
https://up.omaniaa.co/do.php?img=209

User Tag List

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: منتخبنا يفقد التهديف.. ويبقى الأمل مع تركمانستان للوصول لدور الـ 16

  1. #1
    مراقــب أول السبلة الرياضية الصورة الرمزية بركان
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    الدولة
    مملكـــــة بــــركــان
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    22,261
    Blog Entries
    1
    Mentioned
    0 Post(s)
    Tagged
    0 Thread(s)

    Post منتخبنا يفقد التهديف.. ويبقى الأمل مع تركمانستان للوصول لدور الـ 16

    خرج المنتخب الوطني أمس خاسرا من مباراته مع المنتخب الياباني بفعل فاعل ليتأهل اليابان للدور الـ16 بعدما ظلمنا الحكم الماليزي محمد اميرول الذي منح الفوز للمنتخب الياباني في الدقيقة 27 بعدما احتسب ضربة جزاء ظالمة لليابانيين الذي جاء منها هدف الفوز عن طريق ما كوتشي في الشوط الأول في الوقت الذي حرمنا من ضربة جزاء واضحة في الدقيقة 45 من نهاية نفس الشوط وهذا ما اكده الحكم الدولي المعتزل والمحلل بقناة بي ان سبورت المصري جمال الشريف وذلك ضمن الجولة الثانية بالمجموعة السادسة من منافسات بطولة كاس أمم آسيا بالإمارات 2019 والتي تستمر حتى الأول من فبراير القادم ويبقى الأمل في المباراة الأخيرة مع تركمانستان والذي خسر أمس صفر /4 من اوزبكستان حيث يجب علينا أن نحقق فيها الفوز بأي نتيجة لندخل في حسابات أفضل مركز ثالث على مستوى المجموعات الست إلى الدور 16 مع بقية المنتخبات المتأهلة.

    مباراة قوية

    كما توقعنا أن يظهر منتخبنا الوطني بشكل أفضل عن المباراة الماضية ولعب ندا بند في مواجهة المنتخب الياباني من خلال السيطرة الميدانية وكذلك مجاراة اليابانيين في السرعة والكرات المرتدة على الرغم من الربكة الدفاعية التي أصابت لاعبينا في العشر الدقائق الأولى لكن العارضة والرشيدي تكفلا بإبعاد أخطر الكرات في الوقت نفسه لم يوفق الغساني في خطف هدف التقدم عندما انفرد في الدقيقة 20 قبل ان يتقدم اليابان من ضربة جزاء ظالمة في الدقيقة 27 التي نفذها ماكوتشي بنجاح وهذا ما أعطى لاعبينا نشوة البحث عن التعادل وكانوا الأقرب لذلك في الدقيقة 45 من نهاية الشوط الأول عندما اطلق صلاح اليحيائي كرة من خارج خط 18 اصطدمت بيد المدافع الياباني لم يحتسبها الحكم الماليزي ضربة جزاء وتحولت الى ضربة ركنية، وجاء الشوط الثاني اكثر ضغطا على لاعبينا في البحث عن هدف التعادل وضاعت جملة من الفرض أبرزها من قدم الغساني قبل ان يخرج ويكمل الهاجري المشوار والذي أيضا لم يحسن استغلال بعض الفرص التي أتيحت له أمام المرمى.

    خوف وحذر وربكة

    بالرغم من الخوف والحذر الذي ساد الدقائق الأولى من بداية المباراة من خلال الضغط الهجومي الذي فرضه المنتخب الياباني حيث كان الارتباك الدفاعي واضحا في خطوط منتخبنا وكاد كوتشي أن يصيب شباك فايز الرشيدي في الدقيقة الثانية بعدما أخطأ حارب السعدي في إيقافه وتكفل سعيد سهيل بمضايقته ليسدد الكرة من بين المدافعين وتصطدم بالعارضة لتذهب خارج الملعب إلا أن منتخبنا لم ترهبه تلك التهديدة لينطلق سعد سهيل من جهة اليمين ويرسل كرة عرضية على رأس محسن الغساني لكنها طالت منه لم تجد المتابع في الدقيقة 6 ومن هجمة مرتدة يخطأ مرة أخرى حارب السعدي في إبعاد الكرة ليخطفها مينا مينو ويرسلها زاحفة إلا ان فائز الرشيدي أنقذها بكل أعجوبة في الدقيقة 8 وأتت تهديدتان على مرمانا خلال 8 دقائق كانت بالفعل خطيرة وبعدها يتلقى نفس اللاعب كرة طويلة ساقطة في خط 18 لعبها مباشرة مرت جنب القائم الى خارج الملعب ليتضح بأن الربكة الدفاعية كانت حاضرة وبشكل واضح.

    منتخبنا يحاول

    حاول منتخبنا أن يجاري المنتخب الياباني ببعض الهجمات معتمدا على الاختراق من العمق من خلال انطلاقة رائد ابراهيم وصلاح اليحيائي واحمد كانو لتشهد الدقيقة 20 اخطر الفرص وأثمنها لمنتخبنا عندما انطلق صلاح اليحيائي من العمق ومرر كرة زاحفة الى المنطلق محسن الغساني الذي تلاعب بالدفاع وأرسلها زاحفة مرت بسلام بمحاذاة خط المرمى والقائم لتخرج خارج الملعب والتي كانت ستريح أعصاب اللاعبين لو عانقت الشباك إلا ان الحظ لم يقف بجانبنا في إعلان هدف التقدم ليجد المنتخب الياباني أن الخطر يداهمه فعاد الى مهمته الهجومية من جديد لتشهد الدقيقة 24 فرصة أخرى بواسطة مينا مينو سددها بكل قوته لينقذها الرشيدي وتعود إليه مرة أخرى سددها من جديد لينقذها هذه المرة خالد البريكي.

    ضربة جزاء ظالمة

    مع الضغط الهجومي الذي فرضه المنتخب الياباني ومن هجمه مرتدة يتقدم من جديد المهاجم الياباني مينا مينو في الدقيقة 27 ليحاول رائد ابراهيم إيقافه سقط معها الياباني على حافة خط 18 إلا ان الحكم الماليزي احتسبها ضربة جزاء لينجح معها ماكوتشي في إحراز هدف التقدم لمنتخب بلاده في ذهول تام للاعبي منتخبنا الذي احتج معها احمد كانو ونال معها البطاقة الصفراء، هذا الهدف الظالم بلا شك كان له العامل السلبي على لاعبينا إلا انهم تماسكوا من جديد في مجابهة المنتخب الياباني من خلال الطلعات وإيجاد خطة بديلة في كيفية البحث عن هدف التعادل لذلك حاول المنتخب ان يستغل بعض مهارات اللاعبين في الوسط من خلال رائد ابرهيم وصلاح اليحيائي لكن ذلك لم يجد شيئا لأن المحاولات كانت بطيئة وتتكسر في خط دفاع اليابان قبل أن تصل للغساني الذي تاه في زحمة الدفاع ليرد الياباني من جديد ببعض التهديدات ويطلق معها ماكوتشي كرة من خارج منطقة المناورات لكنها كانت في أحضان الرشيدي.

    ضربة جزاء لم تحتسب

    بحث منتخبنا في الدقائق الأخيرة عن هدف التعادل وشن بعض الهجمات من خلال التوغل من العمق وكذلك الاعتماد على طلعات سعد سهيل ورائد ابراهيم من الأطراف وكنا الأقرب للتعادل وهذه المرة وفي الدقيقة 45 يحرمنا الحكم من ضربة جزاء واضحة عندما اصطدمت الكرة التي اطلقها صلاح اليحيائي في يد المدافع كماتومو والتي احتسبها ضربة ركنية ليبدد معها طموح لاعبينا في إعادة المباراة الى بدايتها وتذهب معها نتيجة الشوط الأول لصالح اليابان بعد ضربة جزاء ظالمة وحرماننا من ضربة جزاء لصالحنا.

    ضغط ومحاولات

    نزل منتخبنا في الشوط الثاني باحثا عن هدف التعديل لعل وعسى أن تأتي من بعض المحاولات وخاصة من العمق إلا أن الحكم الماليزي كان بالمرصاد لأي التحام من لاعبينا على لاعبي اليابان في كثير من الحالات التي بالفعل أربكت لاعبينا وحاول سعد سهيل أن يرسل بعض الكرات العرضية على رأس الغساني أو استغلال مهارات اليحيائي في العمق إلا ان الصلابة الدفاعية اليابانية كانت حاضرة ليرمي المدرب الياباني بأولى الأوراق من خلال دخول كيتا موتو في الدقيقة 56 بديلا عن جيتا جاوا لتعزيز خط الوسط مما كان تحرك اليابانيين واضحا للمقدمة في البحث عن هدف جديد لكن المسلمي والبوسعيدي وخالد البريكي ومعهم سعد سهيل اكثر تقاربا لقطع المحاولات قبل ان تشكل أي خطورة على مرمى الرشيدي، ليرمي مدرب منتخبنا فيربيك بأولى الأوراق من خلال دخول محمد الغساني بديلا عن صلاح اليحيائي وذلك لتعزيز الجانب الهجومي ليكون الثنائي الغساني محمد ومحسن في المقدمة على أمل أن يأتي الفرج من أقدامهم في إحراز هدف التعادل.

    منتخبنا يضغط

    محاولات منتخبنا الوطني كانت حاضرة من خلال استغلال تراجع المنتخب الياباني وهذا الأسلوب المفترض ان يكون منذ البداية ليعطي لاعبينا الأريحية في التقدم مع الإبقاء على الحذر الدفاعي ليجرب سعد سهيل في الدقيقة 69 واحدة من التسديدات القوية من خارج خط 18 إلا أنها انتهت في يد الحارس الياباني الذي لم يختبر بشكل مباشر والذي اكتفى من خلالها لاعبونا بالمناورات في البحث عن أي ثغرة تؤدي الى المرمى لذلك ليرمي معها فيربيك بالورقة الثانية بدخول خالد الهاجري بديلا عن محسن الغساني في الدقيقة 76 لتأتي أولى المحاولات من خلال كرة طويلة لعبها المسلمي الى سعد سهيل حاول إيصالها للهاجري إلا ان الدفاع الياباني كان لها بالمرصاد في الدقيقة 79 واتبعها سعد سهيل مرة أخرى بعد دقيقتين بكرة عرضية الى رائد ابراهيم حاول ان يلعبها كرة (باك وورد) إلا أنها ذهبت خارج الملعب وهذا شيء طبيعي نظرا للاستعجال في البحث عن هدف التعادل.

    دقائق مجنونة

    الدقائق العشر الأخيرة بالفعل كانت مجنونة فيها الضغط النفسي على اللاعبين وخاصة منتخبنا الذي سعى بكل ما لدية من إمكانيات في البحث عن هدف التعادل واعتمد منتخبنا بشكل واضح على طلعات سعد سهيل من جهة اليمين وجميل اليحمدي من اليسار وإرسال الكرات الطويلة الساقطة للهاجري إلا ان ذلك لم يأتِ بالجديد خاصة وأن اليابانيين امتصوا حماس لاعبينا من خلال لعب الكرات القصيرة بكل هدوء والاعتماد على الكرات المرتدة والاحتفاظ بالكرة من خلال المهارات الفردية مع استخدام القوة والخشونة في بعض الأحيان التي بالفعل حدت من خطورة لاعبينا في زحفهم نحو المرمى الياباني ومن واحدة من الهجمات المرتدة يبعد فائز الرشيدي إحدى الكرات الخطرة من البديل ايكو إلى ضربة ركنية في الدقيقة 90 بعدما انفرد من جهة اليمين تخطى معها علي البوسعيدي ليرد منتخبنا بمحاول من في الدقيقة 91 من خالد البريكي حولها المدافع الياباني إلى ركنية وتنتهي معها المباراة لصالح اليابان وننحرم معها من التعادل وتبقى الآمال معلقة بالفوز على تركمانستان وننافس على البطاقة الثالثة من بين 4 منتخبات من المجموعات الست.

    البعثة تحتج على الحكم الماليزي اميرول

    قدمت بعثة منتخب السلطنة احتجاجاً على الحكم الماليزي محمد اميرول الذي ادار مباراتنا يوم امس مع اليابان والذي وقع في اخطاء تحكيمية فادحة اهمها احتساب ضربة جزاء ظالمة لليابان وحرمنا من ضربة جزاء صحيحة وعلى الرغم من تلك الخسارة إلا ان سالم الوهيبي رئيس الاتحاد العماني لكرة القدم اشاد بما قدمه اللاعبون من مستوى كبير في هذه المباراة وطالبهم بنسيان الخسارة والتفكير في مباراة تركمانستان التي لا يزال فيها الامل موجوداً للوصول الى الدور الـ 16 كما طالب الجماهير بالوقوف خلف المنتخب في تلك المباراة المصيرية يوم الخميس القادم.

    تشكيلة منتخبنا

    دخل مدرب منتخبنا بيم فيربيك المباراة بتشكيلة مكونة من فايز الرشيدي في حراسة المرمى وفي وسط الدفاع لعب محمد المسلمي وخالد البريكي وفي اليمين لعب سعد سهيل وفي وسط الارتكاز لعب أحمد كانو وحارب السعدي وأمامهم رائد إبراهيم وصلاح اليحيائي وجميل اليحمدي وفي الهجوم محسن الغساني.

    تشكيلة اليابان

    دخل مدرب اليابان موريياسو المباراة بتشكيلة مكونة من شويتشي غوندا في حراسة المرمى وفي الدفاع لعب كل من يوتو ناغاتومو وتاكيهيرو تومياسو وهيروكي ساكاي ومايا يوشيدا، وفي الوسط لعب كل من واتارو أيندو وغاكو شيباساكي وجينكي هاراغوتشي وتاكومي مينامينو وريتسو دوان ومهاجم وحيد كويا كيتاغاوا.

    متفرقات

    ضربة البداية كانت لمصلحة منتخب اليابان.- أول رمية تماس كانت لمصلحة منتخبنا في الدقيقة الثانية.
    أول رمية تماس لمنتخب اليابان كانت في الدقيقة الثانية.
    أول ظهور لحارس منتخبنا فايز الرشيدي كان في الدقيقة الأولى.
    أول ضربة ركنية في المباراة كانت لمصلحة منتخب اليابان في الدقيقة 7.
    أول ضربة مرمى لمنتخب اليابان كانت في الدقيقة 7.
    أول بطاقة صفراء للمباراة كانت من نصيب لاعب منتخبنا وقائده أحمد كانو في الدقيقة 26.
    بلغ عدد الركنيات في الشوط الأول 7 ركنيات 2 منها لمصلحة منتخبنا الوطني.
    بلغ عدد الأخطاء في الشوط الأول 13 خطأ، 7 منها ضد المنتخب الياباني.
    بلغ عدد رميات التماس في الشوط الأول 22 رمية.
    احتسب الحكم الماليزي دقيقة واحدة كبدل ضائع في الشوط الأول.
    أول دخول للطاقم الطبي في المباراة كان في الدقيقة 40 .
    أول حالة تسلل في المباراة كانت من نصيب لاعب منتخبنا محمد الغساني في الدقيقة 69
    أول تبديل كان في صفوف منتخب اليابان في الدقيقة 56 بخروج كيتاغاوا ودخول موتو.
    أول تبديل في صفوف منتخبنا كان في الدقيقة 66 بدخول محمد الغساني بديلا لصلاح اليحيائي
    أول إنذار للمنتخب الياباني كان من نصيب اللاعب دوان في الدقيقة 36.
    بلغ عدد الأخطاء في الشوط الثاني 17 و10 منهما ضد منتخبنا الوطني.
    بلغ عدد رميات التماس في الشوط الثاني 18 رمية.
    عدد الركنيات في الشوط الثاني 5 ركنيات 3 منها لمصلحة منتخبنا.
    احتسب حكم المباراة الماليزي دقيقتين كبدل ضائع في الشوط الثاني.
    فيربيك أجرى تبديلا آخر في الدقيقة 77 بدخول خالد الهاجري بديلا لمحسن الغساني.
    شهدت المباراة ظهور 5 بطاقات صفراء ثلاث منها ضد لاعبي منتخبنا وهم أحمد كانو ورائد إبراهيم وسعد سهيل، فين حين نال البطاقة الصفراء للمنتخب الياباني كل من دوان وميناميو.
    بلغ عدد التسديدات 15 تسديدة 6 منهما في صالح لاعبي منتخبنا.
    عدد التمريرات بين لاعبي منتخبنا 265 تمريرة بينما بلغ عدد التمريرات بين لاعبي المنتخب الياباني 456 تمريرة.
    بلغ عدد الجماهير التي حضرت المباراة 12110.



    * منقول
    يا راحل عني غصب ..يعز علي أودعك ..
    أعفيني من حرف الدمع .. ما أقول غير الله معك ..

    •   Alt 

       

  2. #2
    رئيس السبلة الرياضية
    إداري مميز بالسبلة العُمانية
    الصورة الرمزية مرتاح ويتصنع قلبي الراحة
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    4,795
    Mentioned
    0 Post(s)
    Tagged
    0 Thread(s)
    نعم سنفعلها باذن الله
    فمنتخبنا ظهر بمستوى جيد
    يخوله التواجد في الدور الظ،ظ¦
    ما في أحد مرتاح كل واحد معه همه على قده

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •