‏‏
https://up.omaniaa.co/do.php?img=27323

قائمة المستخدمين المشار إليهم

صفحة 2 من 9 الأولىالأولى 1234 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 88

الموضوع: نتاجات الكاتب (seajie )

  1. #11
    كاتبة خواطر في السبلة العُمانية الصورة الرمزية اسطورة لن تتكرر
    تاريخ التسجيل
    Jun 2012
    الدولة
    بين نبض حكاية ودمعة فرح
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    18,951
    Mentioned
    49 Post(s)
    Tagged
    0 Thread(s)
    سر وجود الشجرة الحكيمة

    مع اني ولدت وسط الاشجار الشائكه ولكنني كنت مخطأ فأشواكي ليست سامه ولكنها تؤذي الاشواك السامه ....
    في بداية نموي حاربت كي تتقبلني الاشجار الشائكه ولكن قسوتها ونفاقها لم تناسبني كشجرة مسالمه .. ولأني كنت مجبرة على العيش بينها
    اهذه هي وضيفتي في الحياة ان احارب الاشواك السامه ؟
    الامر صعب ومؤلم ولكنني كشجرة صالحه يجب ان احاول فالاشجار السامة من حولي تؤذيني وتؤذي غيري ولا احد ينتبه لانها ترتدي ثوب البراءة الجميل ولا فائدة من السكوت والتملق فلست شيطانا بين الشياطين كي اخرس ...
    عرفت اشجارا صالحة غيري ولكن سرعانما اصابتها العدوى فأصبحت سامة كأعدائها .
    ولا توجد شجرة غيري في هذه المزرعة تواسيني واعرفها.
    لطالما كنت شجرة عميقه بأشواكي السليمه الحكمة عنوانها في هذه الحياة وكلما تأملت ادركت شيئا فشيئا غاية وجودي ..
    خاطرة لأحمد الغيثي .. كتبتها من الواقع الذي رأيته بعيني

    تعامل مع هذه الحياه
    وكأنك ممسك بوردة ذات لون ومنظر ورائحة جميلة
    تستنشق شذاها وتحذر شوكها وأنت ممسك بها



    •   Alt 

       

  2. #12
    كاتبة خواطر في السبلة العُمانية الصورة الرمزية اسطورة لن تتكرر
    تاريخ التسجيل
    Jun 2012
    الدولة
    بين نبض حكاية ودمعة فرح
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    18,951
    Mentioned
    49 Post(s)
    Tagged
    0 Thread(s)
    افكارنا بين الجنه والجحيم

    عندما لاحضت انه عندما انزل راسي للاسفل وابقيه منخفضا تزداد كآبتي وعندما ارفعه قليلا وابتسم اتفائل واشعر بالسعاده هذا ما جعلني اكتب هذه الكلمات ...
    تماما كالجحيم الذي فالاسفل هكذا هي افكارنا الجحيميه التي ننظر اليها تحتنا تنقلب حياتنا جحيما نفتح ابواب الشر في انفسنا اذا فتحنا البوابة السفلى لا نرى في خلف هذه البوابه سوى الهم والغم والكئابه ....
    يختلف الامر عندما ننظر للاعلى قليلا وبدون تكبر فإننا نرى بوابة الجنه في السماء التي خلفها السعاده والتفائل في الحياه نر النور يضيء من بعيد تلك هي افكارنا الجميله ..
    خاطرة احمد الغيثي

    تعامل مع هذه الحياه
    وكأنك ممسك بوردة ذات لون ومنظر ورائحة جميلة
    تستنشق شذاها وتحذر شوكها وأنت ممسك بها



  3. #13
    كاتبة خواطر في السبلة العُمانية الصورة الرمزية اسطورة لن تتكرر
    تاريخ التسجيل
    Jun 2012
    الدولة
    بين نبض حكاية ودمعة فرح
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    18,951
    Mentioned
    49 Post(s)
    Tagged
    0 Thread(s)
    الدنيا دوارة

    الدنيا دوارة ... قصه من تأليفي ..
    كان لي صديق اسمه سامي رأيته في البدايه شخصا ناضجا في بداية تعرفي عليه ويمكن الوثوق به وقد اثبت لي ذلك .. ولكن الايام اثبتت لي عكس ما كنت اظن ... ذات مره سمعته مصادفه وهو يتحدث مع شخص اخر وفضح سر شخص اعرفه كان قد وثق به كما وثقت به انا واخبره عن سره .. افشى سره انه يتعالج عند طبيب نفسي وهو يضحك ساخرا .. صدمني بفعلته هذة .. وليست هذه الحادثه الوحيده ... لقد حاول ان يحرضني ضد صديقي بقوله انه لا يرد السلام ولا يسلم على احد بمعنى انه مغرور (بطران باللهجه المحليه) ولكنني لم اصغي اليه لاني اعرف صديقي عبد الرحمن جيدا وذهبت لعبد الرحمان لاحذره من ان شخصا يتحدث عنه بسوء بدون ذكر الاسم كي لا اصبح نماما .. .
    ومع الايام اراه يصاحب مجموعه من الاشخاص وانا اعرف احدهم .. تواصلت معه عبر احدى مواقع التواصل الاجتماعي بعد فترة فاخبرته اثناء حديثي بأني لم اعد اطيق سامي بعد ما رايته منه فقال كلنا مثلك والواقع ان لا اصدقاء لديه لانه ذو مصالح ... سيضحك معك في البدايه ولكن عندما يرى ان لا مصلحة لديه في مصاحبته لك يتخلى عنك ويفشي عيوبك للناس فذات مره تحدث معي باسلوب غير محبب .. وتجاهلته لفتره عقابا له وجائني يبكي ويعتذر .. هكذا هو ولم يتغير الى الان .
    يعتقد ان كل الناس مثله ومن هم مثله فعلا يتخلون عنه فلا يعرف احد .
    للعلم هذه القصه حقيقيه ولكني غيرت الاسماء فقط وعدلت فيها قليلا.
    تأليف : احمد الغيثي

    تعامل مع هذه الحياه
    وكأنك ممسك بوردة ذات لون ومنظر ورائحة جميلة
    تستنشق شذاها وتحذر شوكها وأنت ممسك بها



  4. #14
    كاتبة خواطر في السبلة العُمانية الصورة الرمزية اسطورة لن تتكرر
    تاريخ التسجيل
    Jun 2012
    الدولة
    بين نبض حكاية ودمعة فرح
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    18,951
    Mentioned
    49 Post(s)
    Tagged
    0 Thread(s)
    الدمار بدأ من الوحده

    الاطفال والانترنت

    قصتي هذه حدثت عبر المراسله في احد مواقع التواصل الاجتماعي .. قصة واقعيه من تأليفي وقمت بتغيير الاسماء طبعا

    في البداية كنت اتحدث اليها من خلال المنشورات الفيسبوكيه فغالبا ما اصادفها وشدا اسلوبها في الحديث عندما اطرح موضوعا ما فهي تسألني وانا اجيب . فمره دخلت الي الدردشة الخاصة و سألتني عن من ينبغي ان تتحدث اليه فأجبتها تجنبي النمام الذي يذكر الناس بسوء امامكي فكما فعل معهم سيفعلها معكي يوما ما وصاحبي الناصح الذي يريد لكي الخير ثم سألتني ما رأيك بالاغنياء هل تكرههم .. فأجبتها احترم الجميع ولا يهمني حجم غناهم او فقرهم ومن سؤالها هذا لاحضت كما لو انها تختبرني .. فسألتها اتختبريني فأجابت بنعم .. ثم انتابني الفضول فسألتها عن عمرها وكنت اتوقع ان عمرها ظ¢ظ* سنه فما فوق لنضجها العقلي ولكن صدمتني عندما اجابت ان عمرها ظ،ظ¤ عاما فقط .
    عمرها ظ،ظ¤ سنه ورغم ذلك تؤلف الاشعار وتكتب الخواطر وهكذا ...
    اخبرتني انها ارتاحت لي وتعتبرني كأخيها الاكبر فهي وحيدة ابويها ولا تجد من تحادثه فوالديها يعملان وهي وحيده في من المنزل مع الخادمة .
    بعد ذلك اصبحت تتصرف معي كالطفله فتقول لي احيانا سأعضك بأسناني �� وهكذا .
    اعجبتني برائتها .. ورشدها الظاهر احيانا كان طموحها ان تنشر الخير بين الناس فتقوم بكتابة منشورات عن المحبه والصداقة . كانت تعاني من مشاكل صحيه فقد كانت نحيله وقصيرة القامه الا انها تملك صوتا جميلا وهو سبب اللقب الذي اطلق عليها والذي نسيته .
    بسبب طيبتها ورقتها كان هناك من يتهجم عليها في موقع التواصل وكنت ادافع عنها من وقت لاخر .
    وهذا ما زاد من ثقتها بي ... فأخبرتني بامر غريب حصل معها ..
    احدهم سألها عبر الماسنجر (هل تمارسين الجنس؟)
    طبعا بحكم سنها لم تكن تعلم المعنى فسألت ابن عمها الذي زار منزلها بغياب والديها وهو جارها الذي يكبرها بسنتين ... سألته اتعرف ما هو الجنس ؟ فرد عليها الا تعرفين الجنس؟ فقبل شفتيها .
    ثم سألتني ما هو الجنس فقلت لها انه امر يخص البالغين وانتي لا تزالين صغيره ولا تهتمي للامر . ولكنها اصرت على معرفة الأمر فقلت لها اسألي والديكي فلا تدخليني في الامر فقالت انا خائفه لا استطيع فقلت اذا لا تسأليني عن الامر. فأنهيت الدردشه .
    بعد يومين جائت الي باكيه عبر تطبيق الماسنجر وقالت ان ابن عمها حضنها وقبلها . فقلت لها ابتعدي عن ابن عمكي هذا وابلغي احد افراد اسرتك فوعدتني بفعل ذلك .
    بعد يوم رأيت حسابها نشط عبر تطبيق الفيس بوك فأرت الاطمئنان عليها فكتبت السلام عليكم .. هل اخبرتهم .
    فأجابت لماذا من انت ؟
    عرفت انها ليست هي وارتبكت فالبدايه وخفت ثم لاحقا قلت في نفسي انا لم ارتكب اي خطأ فلماذا اخاف ؟ فعدت للدردشه وسألت من انت فاجابت ان ابنة خال مريم واسمي مروى . فمريم اعتادت على ترك حاسبها مشغلا وهذا ما اكتشفته يومها .. فأخبرت مروى بالقصه وما حصل عند مريم فوعدتني ان تتكفل بالامر وهذا ما حصل . بالاضافه انها اخبرتني عن امور خاصه بمريم .
    بعد هذه الحادثه بفترة تغير اسلوب مريم معي وتغيرت مبادئها لانها انزعجت بعد ان عرفت اني عرفت امورا تخصها . فاصبحت ترسل صورها لكل من هب ودب.

    تعامل مع هذه الحياه
    وكأنك ممسك بوردة ذات لون ومنظر ورائحة جميلة
    تستنشق شذاها وتحذر شوكها وأنت ممسك بها



  5. #15
    كاتبة خواطر في السبلة العُمانية الصورة الرمزية اسطورة لن تتكرر
    تاريخ التسجيل
    Jun 2012
    الدولة
    بين نبض حكاية ودمعة فرح
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    18,951
    Mentioned
    49 Post(s)
    Tagged
    0 Thread(s)
    خاطرة بقلمي .. كتبتها سابقا

    الحديقة التي احببتها ..
    السواد والغموض عنوانها زهور تظهر جمالها ..
    اقترب منها واجلس بجانبها تبدأ بإظهار أشواكها السامه
    اتنقل داخل الحديقة البنفسجية وكأنها تتناقل نية كرهي فيما بينها ...
    ابحث عن البريق الخلاب الذي عهدته منها
    فكل ما اراه هو السواد الكئيب يشع منها ..
    اصيح فيهن : اين البريق الخلاب اين الحقيقة الطاهرة ..
    كل ما أراه جوهر ملوث ...
    فبعد الصعوبات المتلاحقة سيظهر الوميض
    ويشع الجمال ليملأ مساحات حديقتي

    تعامل مع هذه الحياه
    وكأنك ممسك بوردة ذات لون ومنظر ورائحة جميلة
    تستنشق شذاها وتحذر شوكها وأنت ممسك بها



  6. #16
    كاتبة خواطر في السبلة العُمانية الصورة الرمزية اسطورة لن تتكرر
    تاريخ التسجيل
    Jun 2012
    الدولة
    بين نبض حكاية ودمعة فرح
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    18,951
    Mentioned
    49 Post(s)
    Tagged
    0 Thread(s)
    هذا ما يفعله الحزن

    هذا ما يفعله الحزن ... اشعر ان صدري سينفجر
    من كتاب الحياه الذي أقرأه .. كلما انتهيت من قرائة حرف
    تتجمع المعاني في داخلي .... لأني اتذكر كل حرف عقلته
    فلا اقدر على شيء سوى التفكير ثم البوح .. وابدأ بإخراج ما في داخلي
    فمن لا يعرفني يعتقد اني عاشق والآخر يعتقد اني مجنون
    وربما اكون كلاهما معا ..
    عندما ارى طيوراً جميله اشعر بالسكينة ..
    انسى للحضه كل ما في صدري ليس لأنه اختفى ولكن لأن عبث الطيور انساني الأمر.
    ------
    عندما اشعر بالألم اجيد التعبير اكثر واشعر وكأني عجوز هرم ..
    فلا اهتم لشيء سوى ان ارى من حولي سعيداً .. لكي أسعد انا الآخر.
    ابيت الليل دون ان يغمض لي جفن منتظراً تلك السعاده ..

    تعامل مع هذه الحياه
    وكأنك ممسك بوردة ذات لون ومنظر ورائحة جميلة
    تستنشق شذاها وتحذر شوكها وأنت ممسك بها



  7. #17
    كاتبة خواطر في السبلة العُمانية الصورة الرمزية اسطورة لن تتكرر
    تاريخ التسجيل
    Jun 2012
    الدولة
    بين نبض حكاية ودمعة فرح
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    18,951
    Mentioned
    49 Post(s)
    Tagged
    0 Thread(s)
    هذه قصه اقوم بتأليفها لتوضيح مفتاح انتشار العنصريه في مجتمعنا وبعض احداثها حقيقيه
    ...
    اسمي سالم وعمري ظ،ظ¦ سنة .. ونحن في عام ظ،ظ©ظ©ظ¥ جدي متزوج بامرأة افريقيه لهذا السبب لوني اسود .. ولكننا في الثمانينات وحتى بداية التسعينات كنا سعداء لم تكن هناك عنصريه او طبقيه في مجتمعنا .. فذلك شيخنا قد تزوج بأمته بعد ان اعتقها حصل ذلك في منتصف الثمانينات لم يكن احد يعاير اخاه المسلم عن اصله ونسبه ولكن فجأه .. منذ بداية التسعينات بدأ الناس يتعايرون وقد وصل الامر ان احد زملائي واسمه بدر نعتني بالنجس لسبب لوني شكيت به عند ادارة المدرسه ... وفي الاداره تم سؤاله : لماذا وصفت زميلك بالنجس ... فأجاب بدر : لان سالم عبد اسود ..
    وقال له المدير : انه اخوك فالله فلا يجوز ان تقول ذلك عنه . فرد بدر : ذلك النجس افضل الموت لو كان اخي ... فعاقبه المدير بضربه ولكن الضرب لن يحل المشكله طبعا ..
    الصدمه انني لاحضت كبار السن يفكرون مثله .. فقد سمعت عن معلم في الصف الثاني الابتدائي واسمه محمد ينضف السبوره او الصبورة بقبعة (كمة) اي طالب اسود في صفه تحقيرا لهذا الصنف من الناس ..
    سألت نفسي .. هل يفكر هئولاء ان العجم والافارقه لا رب لهم ويمكن الخطأ بحقهم وتحقير شأنهم ؟
    اذا حصل ذلك بسبب تربية الابناء على ان الناس طبقات .
    بل وصل الامر الى مدارس تعلم القرآن ولكن بشكل مختلف فذات مره حكى لي ابن اخي ان معلمهم اخذ مجموعتهم لتعليمهم كيفية الوضوء ... فأخذ فقط اقرباءه ومعارفه لتعليمهم اما البقيه وفيهم ابن اخي فقال لهم .... تعلمو الوضوء بأنفسكم وكل شخص يصحح لزميله ؟ ..
    اصبح الناس يفضلون من هم على طبقتهم ..

    لماذا؟

    تعامل مع هذه الحياه
    وكأنك ممسك بوردة ذات لون ومنظر ورائحة جميلة
    تستنشق شذاها وتحذر شوكها وأنت ممسك بها



  8. #18
    كاتبة خواطر في السبلة العُمانية الصورة الرمزية اسطورة لن تتكرر
    تاريخ التسجيل
    Jun 2012
    الدولة
    بين نبض حكاية ودمعة فرح
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    18,951
    Mentioned
    49 Post(s)
    Tagged
    0 Thread(s)
    الانتقال المؤلم

    الإنتقال المؤلم .. قصة من تأليفي
    احيانا عندما نريد ان نتغير ، نقرر التغير لأننا ربما وجدنا في البيئه الخاطئة المضادة لطبيعتنا الحقيقيه .. ولذلك التغير سيكون مؤلما لك لانه سيكون الامر كما لو ان احدهم ينزع جزءا التصق بك واصبح جزءا منك ...
    وسأوضح الفكره من خلال قصه قصيره من تأليفي ...
    كان لي صديق اسمه عيسى. وعيسى هذا مرح ويحب المقالب والضحك وكنت احترمه واعتبره كأخ ، ولذلك الفتيات كن ينجذبن اليه وهناك فتاه اعجبت به لحد انها اعطته رقم هاتفها .. ومباشره جاء الينا الى اصدقائه ليتباهى بما حصل لم يعجبني تصرفه هذا لانه شهر بالفتاه التي وثقت به فصارحته برأيي وغضب بسبب ذلك ... الان ان باقي الاصدقاء ايدو موقفه وفرحوا لذلك اي اني الوحيد الذي كان لديه رأيا مخالفا .. ومنذ تلك اليوم والمجموعه تغتابني وتتحدث من وراء ظهري لانني لا احب التباهي ان وثقت فتاه بي وحادثتني بعكسهم فهم يتباهون ويسعون لاضافة المزبد من الفتيات الى جهات اتصال هواتفهم .
    لم يعد احد منهم يرغب بالتواصل معي فهناك من وثقت به بينهم واخبرته بأحد اسراري ولا شك انه افشى سري ... وهذا ما اصابني بالصدمه وجعلني مكتأبا يائسا .. اصبحت وحيدا وبلا اصدقاء اكتب عن خيانة الصداقه في صفحتي على الفيسبوك .. ولكنني وجدت اشخاصا غيرهم وقفو معي كانوا شخصا او شخصين وهو ما جعلني سعيدا وزادني املا فلا شك ان الصفحة الجديده والجميلة قادمة ..
    وها انا الان محاط بأناس جدد بعد تجربه مريره فهذه هي صعوبة التحول او التغيير . ربما كان من بين اصدقائي من هو مثلي ولكنه خشي التغير لانه يحتاج الى شجاعة.
    وهكذا فأن تغيير شخصيتك لتكون صادقا ناجحا ربما تخسر بعض الصدقاء وبعض الماديات مثل المال . ولكن بعد المقاومه ستجد طريقك إن شاء الله
    بقلمي : احمد الغيثي

    تعامل مع هذه الحياه
    وكأنك ممسك بوردة ذات لون ومنظر ورائحة جميلة
    تستنشق شذاها وتحذر شوكها وأنت ممسك بها



  9. #19
    كاتبة خواطر في السبلة العُمانية الصورة الرمزية اسطورة لن تتكرر
    تاريخ التسجيل
    Jun 2012
    الدولة
    بين نبض حكاية ودمعة فرح
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    18,951
    Mentioned
    49 Post(s)
    Tagged
    0 Thread(s)
    معاناة الجاهل

    معاناة الجاهل ..
    جاري سعد يعاير الناس بعيوبهم وهذه عادته لانه يصدق اي شيء يسمعه ويهتم بالسلبيات ويرتاح لسماعها فمره سمع عني من احدهم اني امشيى مشية لا تليق بالرجال وجاء الي ليعايرني لغبائه .. فقلت له يا سعد نحن نعيش في نفس البلد فكيف لا تعرفني وتصدق اي شيء تسمعه فقال ... ولكنه يقول عنك كذا وانه رأىاك وانت تفعل ذلك ... فسكت عنه
    وبعد ايام اخبرني عن احد اهل العلم تحرش بأحد الفتيات وكانت اشاعه طبعا .. وقال لي انه متأكد منها وكان سعيدا بما سمعه فقلت له : هل لديك دليل على كلام الناس فقال سمعت تسجيلا صوتيا ... فقلت ربما تكون خدعه فذاك رجل علم ويستحيل ان يقع في ذلك الخطأ ... عجيب امر بعض البشر يسعدون عندما يخطيء احد الناس حولهم .. وقد وقع حصلت مصيبه لسعد بسبب طريقة تفكيره فوالده مرض بشدة اصيب بإسهال والم في المعده وذهب به الى المستشفى وهناك الطبيب لم يكن صاحب خبره فشخص حالته انه التهاب في المعده وسيشفى مع الادويه ... مرت يومين ولم تتحسن حالته ذهبت لزيارته وسألته عن طبيعة الالم واين موقعه فقال اسفل معدتي في الجانب الايمن ... واضح انها دوده زائده خاصه انه لم يشفى بالادويه وهذا ما قلته لسعد فرد علي ساخرا ما ادراك انت الطبيب قال انه التهاب .. فأجبته غاضبا لو كان التهابا فلماذا لم يتحسن منذ يومين واضح انه التهاب الزائده الدوديه فكر بعقلك .. الله اعطاك عقلا تفكر به ... فقال لي اسكت ولا تتكلم بدون علم فلم تمضي سوا ساعات حتى توفي الاب وتبين ان الدوده الزائده هي السبب ...
    فقد والده بسبب سطحية تفكيره وعدم اعتماده على عقله . مصيبه عندما لا نفكر بعقولنا ونعتمد على عقل غيرنا.
    تأليف : احمد الغيثي

    تعامل مع هذه الحياه
    وكأنك ممسك بوردة ذات لون ومنظر ورائحة جميلة
    تستنشق شذاها وتحذر شوكها وأنت ممسك بها



  10. #20
    كاتبة خواطر في السبلة العُمانية الصورة الرمزية اسطورة لن تتكرر
    تاريخ التسجيل
    Jun 2012
    الدولة
    بين نبض حكاية ودمعة فرح
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    18,951
    Mentioned
    49 Post(s)
    Tagged
    0 Thread(s)
    حسان المسكين

    حسان المسكين ..
    احيانا تكون العادات والتقاليد هي السبب في دمارك وايضا اخوتك يقوموا بدفعك للدمار احيانا .. وسنعرف ذلك من خلال القصة القادمة ... التي اقتبستها من الواقع الذي نعيشه .. ونراه كثيرا.
    حسان اصغر اخوته كان يتمتع بجرأة كبيرة في الحديث بين اصدقائه بل وكان يحب كتابة الخواطر وهو بعمر 13 ولكن لأنه اصغر اخوته يتم اسكاته ومعاقبته احيانا ويتجنب افراد اسرته اخذه عندما يذهبون لزيارة الاقارب . ولا يسمحوا له بالحديث والتعبير عن رأيه بحجة صغر سنه ولأن حديثه متقطع وهذا ما احبطه قليلا .. وعندما اراد الانضمام لكشافة المدرسة اعترض أخوته هذا الطلب خشية الفضيحة لأنه لا يتحدث بشكل سليم كذلك تم منعه من المشاركة في الاذاعة المدرسية من طرف اخوته للسبب نفسه ...
    كبت مواهب حسان بهذا الشكل جعل زملائه لا يحترمونه بسبب جهلهم لمواهبه .. فكانوا يسخرون لاعتقادهم بأنه غبي وبلا فائدة منه ولأنه يتحدث مع نفسه ويضحك. ويتحدث بلهجة الاطفال بسبب عزلته وكذلك الامر بالنسبة لأخوته لانهم يسخرون منه بدورهم ونسوا انهم السبب في الحال التي وصل اليها .
    وهذه السخرية والإهانة جعلت حسان شخصا مهموما كئيبا احيانا يتحدث الى نفسه ما جعل اقرانه يعتقدوا انه اصيب بالجنون .
    ثم تم اخذه الى الطبيب النفسي لهذا السبب وبعد التشخيص اجاب الطبيب انه يعاني من الاكتئاب فقط واعطاه مضاداً للاكتئاب واستمر عليه لفترة .
    بعد تخرجه من الثانوية تعلم التدخين بل وأدمن عليه وبعد ذلك عمل في شركة كسائق.. بعد فتره اراد الزواج ولكن ...
    لا توجد فتاه ترغب به بسبب حاله فهو مدخن ويتحدث الى نفسه وبلا شخصيه فأخوته هم من يسيروه .. فتزوج بفتاه ذات جنسية اجنبية التي كانت تشفق عليه بسبب معاناته من اخوته المهملين , فقررت مساعدته وبدأت معه من الصفر لأنها زوجة آسيوية علمته التأمل واليوجا ولأنهما من الديانة نفسها علمته تدبر القرآن وذلك عن طريق الإستماع الى شريط وتقليد القارئ ومع تشجيع هذه الزوجة الصالحة وتوجيهها له بدأت تتنور بصيرة حسان وصار شخصا مثابرا على قراءة الكتب حتى عادت اليه بعض مواهبه التي فقدها . وطبعاً أصدقاءه المدخنين انزعجوا من استقامته وتركة للتدخين فتركوه وقاموا بأذيته حسدا منهم فتألم حسان لذك كثيرا فهم الأصدقاء الوحيدون له فأصبح يكتب عن الخيانة ولكن المستقبل كان أفضل له وهو لا يعلم .
    ولأنه اصبح يقرأ القرآن في المسجد ويحضر الدروس الدينية بل ويتفاعل فيها , اصبح لديه اصدقاء صالحون جدد واصبح شخصا مختلفاً
    كان حسان المسكين يملك الموهبة والذكاء ولكن تم القضاء عليها بسبب الجهل والهمجية. ولكنه استعادها بعدما وجد من يقف بجانبه. كذلك احيانا عندما نريد ان نتغير ، نقرر التغير لأننا ربما وجدنا في البيئة الخاطئة المضادة لطبيعتنا الحقيقية .. ولذلك التغير سيكون مؤلما لك لأنه سيكون الامر كما لو ان احدهم ينزع جزءا التصق بك واصبح جزءا منك ...

    تأليف : احمد الغيثي

    تعامل مع هذه الحياه
    وكأنك ممسك بوردة ذات لون ومنظر ورائحة جميلة
    تستنشق شذاها وتحذر شوكها وأنت ممسك بها



صفحة 2 من 9 الأولىالأولى 1234 ... الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة للسبلة العمانية 2020
  • أستضافة وتصميم الشروق للأستضافة ش.م.م