https://up.omaniaa.co/do.php?img=410
https://up.omaniaa.co/do.php?img=1361
https://up.omaniaa.co/do.php?img=1360

User Tag List

النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: قصص من حياة الصحابة

  1. #1
    إدارة السبلة العُمانية
    كاتبة خواطر ومراقبة عامة والمسؤولة عن السبلة الإسلامية
    الصورة الرمزية تباشيرالأمل
    تاريخ التسجيل
    Oct 2013
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    61,047
    Mentioned
    48 Post(s)
    Tagged
    0 Thread(s)

    قصص من حياة الصحابة

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    صحابة الرسول صلى الله عليه وسلم
    هم خير البشر بعد الأنبياء والمرسلين
    ولنا في قصصهم فوائد وعبر
    وفي هذا المتصفح
    سنختار لكم مقتطفات من حياة الصحابة
    رضوان الله عليهم

    فمرحباً بكم

    .
    يارب ..
    واجعلنا من الذين يُبقون أثرًا طيباً في قلوب الناس بعد الرحيل 🌿🕊



    •   Alt 

       

  2. #2
    إدارة السبلة العُمانية
    كاتبة خواطر ومراقبة عامة والمسؤولة عن السبلة الإسلامية
    الصورة الرمزية تباشيرالأمل
    تاريخ التسجيل
    Oct 2013
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    61,047
    Mentioned
    48 Post(s)
    Tagged
    0 Thread(s)


    إن تاريخ الصحابة مليء بقصص الطموح والنجاح ، فليكونوا قدوة لنا في العمل الصالح .

    وفي تاريخ بلال تقف على قصةِ الصبر والثبات ، لقد كان يُجلد ويُضرب وتوضعُ الحجارةُ الحارة على ظهره في صحراء مكة وهو يردد: أحد.. أحد .
    إنه الثبات .. إنه الصبر في أعلى صوره .

    وصدق الله: ( وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ حَتَّى نَعْلَمَ الْمُجَاهِدِينَ مِنْكُمْ وَالصَّابِرِينَ وَنَبْلُوَ أَخْبَارَكُمْ )[محمد:31].

    يا عبد الله يا من جرى عليه البلاء ، عليك بالصبر ، وجاهد نفسك لتبقى في منازل المؤمنين ، وإياك والسقوط .
    إن البلاء يمحصُ إيمانك ويكشفُ معدنك ويصفي روحك .
    كم من رجلٍ ابتلي في ماله فلم يصبر فبدأ يبحث عن المال الحرام .

    كم من شاب ابتلي في قصة فتاةٍ وشهوة فلم يصبر ووقع في الجريمة ، لقد سقط في الامتحان..

    تفنى اللذاذةُ ممن نالَ صفوتُها من الحرامِ ويبقى الاثمُ والعارُ
    تبقى عواقبُ سوءٍ في مغبتها لا خيرَ في لذةٍ من بعدها النار

    وفي سيرة زيد بن ثابت تلحظ الهمة العالية لدى شباب الصحابة ؛ إنه كاتب الوحي ، لقد أمره النبي صلى الله عليه وسلم بتعلم لغة اليهود فتعلمها في نحو أسبوعين .

    وبعد ذلك وفي زمن أبي بكر يأمره بجمع المصحف فينطلق بكل همة وطموح واجتهاد فيجمع المصحف من صدور الرجال ومن الأوراق حتى انتهى من ذلك .

    يا الله.. كيف كان شبابُ الصحابة في الاجتهاد في خدمة الدين .
    إن العمل في الشباب.. إن الطموح في زمن الشباب .
    فيا شباب الإسلام هبوا واستيقظوا في العمل الصالح .
    اللهم ارض عن صحابة نبيك واجمعنا بهم في جنانك يارب العالمين



    .
    يارب ..
    واجعلنا من الذين يُبقون أثرًا طيباً في قلوب الناس بعد الرحيل 🌿🕊



  3. #3
    شاعر في السبلة العُمانية الصورة الرمزية حمد نجد
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    الدولة
    الرياض
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    3,421
    Mentioned
    0 Post(s)
    Tagged
    0 Thread(s)
    بارك الله فيك وشكر لك اختي تباشير على هذا الموضوع .. تحياتي لك
    أعز مكان باالدنى ( JET JUMPO )
    وخـــيـــر جلــــــــيس في الزمــــــان خــــيـــــال

  4. #4
    إدارة السبلة العُمانية
    كاتبة خواطر ومراقبة عامة والمسؤولة عن السبلة الإسلامية
    الصورة الرمزية تباشيرالأمل
    تاريخ التسجيل
    Oct 2013
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    61,047
    Mentioned
    48 Post(s)
    Tagged
    0 Thread(s)
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حمد نجد مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك وشكر لك اختي تباشير على هذا الموضوع .. تحياتي لك
    وبارك الله فيك أخي الكريم
    قصص الصحابة رضي الله عنهم
    من القصص التي تجعلنا نعيد النظر في أحوالنا اعمالنا
    تحياتي لك

    .
    يارب ..
    واجعلنا من الذين يُبقون أثرًا طيباً في قلوب الناس بعد الرحيل 🌿🕊



  5. #5
    إدارة السبلة العُمانية
    كاتبة خواطر ومراقبة عامة والمسؤولة عن السبلة الإسلامية
    الصورة الرمزية تباشيرالأمل
    تاريخ التسجيل
    Oct 2013
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    61,047
    Mentioned
    48 Post(s)
    Tagged
    0 Thread(s)


    " شجاعة البراء ابن مالك رضي الله عنه "

    قال صلى الله عليه وسلم : «كم من أشعث أغبر ذي طمرين لا يؤبه له لو أقسم على الله لأبره منهم البراء ابن مالك» (رواه الترمذي وصححه الألباني في صحيح الجامع).

    كان البراء من الرجال الذين كانوا يضرب بهم المثل في الشجاعة ولذا كان عمر بن الخطاب يخشى أن يستعمله على جيش خوفًا من حرصه الشديد على الموت .

    فكتب عمر بن الخطاب إلى أمراء الجيش : لا تستعملوا البراء على الجيش، فإنه مهلكة من المهالك يقدم بهم .

    قال الحافظ ابن عبد البر - رحمه الله تعالى - في ترجمة البراء بن مالك - رضي الله عنه - «كان من الأبطال الأشداء قتل من المشركين مائة رجل مبارزة سوى من شارك فيه» وقال - رحمه الله تعالى - : «زحف المسلمون إلى المشركين في اليمامة حتى ألجئوهم إلى الحديقة، وفيها عدو الله مسيلمة، فقال البراء : يا معشر المسلمين ألقوني عليهم، فاحتمل حتى إذا أشفر على الجدار اقتحم فقاتلهم حتى فتح على المسلمين، ودخل عليهم المسلمون ووقع به يومها بضع وثمانون جراحة من بين رمية بسهم وضربة فحمل إلى رحله يداوى»(الاستيعاب لابن عبد البر) .

    * وفي معركة (تستر) اشتد الأمر على المسلمين وبلغت القلوب الحناجر فقال بعض المسلمين للبراء : يا براء إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : إنك لو أقسمت على الله لأبرك، فأقسم على الله، فقال : أقسمت عليك يا رب لما منحتنا أكتافهم .

    ثم التقوا على قنطرة السوس، فأوجعوا في المسلمين فقالوا : أقسم يا براء على ربك، فقال: «أقسمت عليك يا رب لما منحتنا أكتافهم، وألحقتني بنبيي صلى الله عليه وسلم »، فمنحوا أكتافهم وقتل البراء شهيدًا (رواه الحاكم وصححه ووافقه الذهبي) .

    .

    .
    يارب ..
    واجعلنا من الذين يُبقون أثرًا طيباً في قلوب الناس بعد الرحيل 🌿🕊



  6. #6
    إدارة السبلة العُمانية
    كاتبة خواطر ومراقبة عامة والمسؤولة عن السبلة الإسلامية
    الصورة الرمزية تباشيرالأمل
    تاريخ التسجيل
    Oct 2013
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    61,047
    Mentioned
    48 Post(s)
    Tagged
    0 Thread(s)


    . .

    ابو بصير رضي الله عنه

    اسمه عتبة بن أسيد بن جارية بن أسيد بن عبد الله بن سلمة بن عبد الله بن غيرة بن عوف بن قسي، وهو ثقيف بن منبه بن بكر بن هوازن، حليف لبني زهرة. وقال ابن إسحاق‏:‏ أبو بصير عتبة بن أسيد بن جارية‏.‏ قال ابن شهاب‏:‏ هو رجلٌ من قريش‏،‏ وقال ابن هشام: ‏هو ثقفيّ. وأظنُّ أنَّ ابْنَ شهاب نسبه إلى حلفه في بني زهرة)) الاستيعاب في معرفة الأصحاب. ((أَخرجه أَبو عمر.))
    ((قال الطبري: أُم أَبي بصير سالمة بنت عبد بن يزيد)) أسد الغابة. ((أمه سالمة بنت عبد يزيد بن هاشم بن المطلب بن عبد مناف بن قُصيّ.))
    ((كان ممّن أسلم قديما بمكة)) الطبقات الكبير.
    ((له قصّةٌ في المغازي عجيبة ذكرها ابنُ إسحاق وغيره، وقد رواها معمر عن ابن شهاب؛ ذكر عبد الرّزاق، عن معمر، عن ابن شهاب في قصّة القضية عام الحديبية، قال‏:‏ ثم رجع رسولُ الله صَلَّى الله عليه وسلم إلى المدينة فجاءه أبو بصير ـــ رجل من قريش ـــ وهو مسلم، فأرسَلَت قريشٌ في طلبه رجلين، فقالا لرسول الله صَلَّى الله عليه وسلم: العهْد الذي جعلْتَ لنا أن تردَّ إلينا كلَّ منْ جاءك مُسْلمًا. فدفعه النبيّ صَلَّى الله عليه وسلم إلى الرّجلين؛ فخرجا حتى بلغَا به ذا الحُلَيْفَةَ، فنزلوا يأكلون من تمْر لهم، فقال أبو بَصِير لأحد الرّجلين: والله إني لأرى سفيك هذا جيِّدًا يا فلان؛ فاستلّه الآخر، وقال: أجل والله، إنه لجيد؛ لقد جربت به ثم جربت. فقال له أبو بَصِير: أرني أنظُرْ إليه، فأمكنه منه، فضربه به حتى برد، وفرَّ الآخر حتى أتى المدينة، فدخل المسجد يعْدُو، فقال له النْبيُّ صَلَّى الله عليه وسلم حين رآه‏:‏ ‏"‏لَقَدْ رَأَى هَذا ذُعْرًا" ‏‏.‏ فلما انتهى إلى النّبي صَلَّى الله عليه وسلم قال‏:‏ قُتل والله صاحبي، وإني لمقتول، فجاء أبو بصير، فقال: يا رسول الله، قد والله وفْت ذمتك، وقد رددتني إليهم، فأنجاني الله منهم فقال النبيُّ صَلَّى الله عليه وسلم‏:‏ ‏"‏وَيَلُ أُمِّهِ مِسْعَرُ حَرْبٍ. لَوْ كَانَ مَعَهُ أحَدٌ" . فلما سمع ذلك علم أنه سيردّه إليهم، فخرج حتى أتى سيف البَحْر. قال: وانفلت منهم أبو جندل بن سهيل، فلحق بأبي بصير، وجعل لا يخرج من قريش رجل قد أسلم، إلا لحق بأبي بصير حتى اجتمعت منهم عصابةٌ. قال: فوالله ما يسمعون بعيرٍ خرجت لقريش إلا اعترضوا لهم، فقتلوهم، وأخذوا أموالهم، فأرسلت قريش إلى النّبي صَلَّى الله عليه وسلم تناشدُه الله والرّحم إلّا أرسل إليهم، فمن أتاك منهم فهو آمن.(*) وذكر موسى بن عقبة هذا الخبر في أبي بصير بأتَمِّ أَلْفَاظ وَأكْمل سِيَاقِهِ؛ قَالَ: وَكَانَ أبو بصير يُصَلِّي لأصْحابِهِ، وكان يُكثِر من قولِ الله العليِّ الأكبرِ، مَنْ يَنْصُرُ الله فَسَوْفَ يَنْصُرُهْ. فَلَمَّا قَدِمَ عَلَيْهِمِ أبو جندلٍ كَانَ هُوَ يَؤمُّهم، واجتمع إلى أبي جندل حين سمع بقدومه ناسٌ من بني غفار وأسلم وجهينة وطوائف من العرب، حتى بلغوا ثلاثمائة وهم مسلمون، فأقاموا مع أبي جندل وأبي بصير لا يمرُّ بهم عِيْرٌ لقريش إلّا أخذوها وقتلوا أصحابها. وذكر مرورَ أبي العاص بن الرّبيع بهم وقصَّتَه، قال: وكتب رسولُ الله صَلَّى الله عليه وسلم إلى أبي جندل وأبي بصير ليقدما عليه ومَنْ معهما من المسلمين أن يلحقوا ببلادهم وأهليهم؛ فقدم كتابُ رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم على أبي جندل، وأبو بصير يموت، فمات وكتابُ رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم بيده يقرأه، فدفنه أبو جندل مكانه، وصلَّى عليه، وبنى على قبره مسجدًا. وذكر ابنُ إسحاق هذا الخبر بهذا المعنى؛ وبعضهم يزيد فيه على بَعْض، والمعنى متقارِبٌ إن شاء الله تعالى‏.)) الاستيعاب في معرفة الأصحاب. ((حبسه المشركون بمكة عَنِ الهجرة، وذلك قبل عام الحديبية، فلما نزل رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم، الحديبية وقَاضَى قريشًا عَلَى ما قاضاهم عليه وقدم رسولُ الله صَلَّى الله عليه وسلم، المدينةَ، أفلتَ أبو بَصِير من قومه فسار على قَدَمَيْه إلى المدينة سَعْيًا، فَأَتى رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم، فكتبَ الأَخْنَسُ بن شَرِيق الثقفي حليفُ بني زُهْرَة، وأَزْهَرُ بن عَوف الزُّهْرِيّ إلى رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم، فيه كتابًا، وبعثا إليه رجلًا من بني عامر بن لُؤَيّ وهو خُنَيْس بن جابر استأجراه بِبَكْرٍ، ابنِ لَبُون ـ وسألا رسولَ الله صَلَّى الله عليه وسلم، أن يَرُدّ أَبَا بَصِير إليهما عَلَى ما اصطلحوا عليه يوم الحديبية، أن يَرُدّ إليهم من أتاه منهم ـ فخرج خنيس بن جابر ومعه مولًى له يقال له كَوْثَر، فَقَدِما عَلَى النبي صَلَّى الله عليه وسلم، بكتاب الأَخْنَس بن شَرِيق، وَأَزْهر بن عبد عَوف، فقرأه ودفع أبا بَصِير إليهما، فخرجا به، فلما كانوا بذي الحُلَيْفَة عَدَا أَبو بَصِير عَلَى خُنَيس بن جابر فقتله بسيفه، وهرب منه كوثَرُ حتى قدم المدينةَ، فأخبر رَسولَ الله صَلَّى الله عليه وسلم، ورجع أَبو بَصِير فقال: وَفَتْ ذِمَّتُكَ يا رسول الله، دَفَعْتَنِي إليهم فَخشِيتُ أن يفتنوني عن ديني فامتنعتُ. فقال رسولُ الله صَلَّى الله عليه وسلم، لكوثَر: "خُذْه فاذهب به"، قال: إني أخاف أن يقتلني، فتركه، ورجع إلى مكة فأخبر قريشا بما كان مِنْ أَبِي بَصِير. وجاء بسَلَب خُنَيس بن جابر العامري إلى رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم، فقال: خَمِّسْهُ، فقال رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم، "إني إذَا خَمّستُه رأوا أَني لم أُوفِ لهم بالذي عاهدتُهم عليه، ولكن شَأْنك به! واذهب حيث شئتَ". وقال رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم: "وَيْلُ أُمِّه، مِحَشٌ حَرْبٍ لو كان معه رجال!" فخرج أبو بصير إلى العِيص فنزل ناحيةً على طريق عِير قريش إلى الشام، فجعل مَنْ بمكة مِنَ المسلمين المحبسين يتسلَّلُونَ إلى أَبِي بَصِير، فاجتمع عنده قريبا من سبعين رجلًا، فجعلوا لا يظفَرون بأحدٍ من قريش إلا قتلوه، وَلاَ بِعِيرٍ لهم إلا اقتطعوها، حتى أَحرقوا قُريشا. فكتبت قريش إلى رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم، يَسْأَلونه بأرحامهم، إلا أدخل أبا بَصير وأصحابَه إليه، فلا حاجة لنا بهم؟ فكتب رسولُ الله صَلَّى الله عليه وسلم، إلى أَبَي بصِير أن يَقْدَم عليه ويقدم بأصحابه معه، فجاءه الكتابُ وهو يموت، فجعل يقرأه ويقبِّله، ويضعه على عينِه وهو في يده. فغسله أصحابه وصلوا عليه ودفنوه هناك، وبَنَوْا عندَ قبره مسجدًا، ثم قَدِمُوا عَلَى رسولِ الله صَلَّى الله عليه وسلم، فأخبروه، بِخَبَرِ أَبِي بَصِير وَمَوْتِه ووصول كتاب رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم، وما صنع به. فَرَحَّمَ عليه، وكان فيمن لحق بأبي بصير الوليد ابن الوليد بن المغيرة وأبو جندل بن سهيل بن عمرو(*)))



    .
    يارب ..
    واجعلنا من الذين يُبقون أثرًا طيباً في قلوب الناس بعد الرحيل 🌿🕊



  7. #7
    إدارة السبلـة العُمانية
    شاعر ومراقب عام والمسؤول عن سبلة الثقافة والإبداع الفكري
    الصورة الرمزية ابوقيس99
    تاريخ التسجيل
    Jun 2015
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    19,273
    Mentioned
    12 Post(s)
    Tagged
    0 Thread(s)
    جزاك لله خيرا واحسن اليك استاذه تباشير
    القلب يفرح لما حد يقراء عن أصحاب الرسول صلى الله عليه وسلم

  8. #8
    إدارة السبلة العُمانية
    كاتبة خواطر ومراقبة عامة والمسؤولة عن السبلة الإسلامية
    الصورة الرمزية تباشيرالأمل
    تاريخ التسجيل
    Oct 2013
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    61,047
    Mentioned
    48 Post(s)
    Tagged
    0 Thread(s)
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوقيس99 مشاهدة المشاركة
    جزاك لله خيرا واحسن اليك استاذه تباشير
    القلب يفرح لما حد يقراء عن أصحاب الرسول صلى الله عليه وسلم
    حياك الله استاذي
    وربي يجزاك خير ويرحم والديك
    يسعدنا حضورك ومشاركتك
    ونسأل الله ان ينفعنا واياكم بما نقراء ونسمع

    .
    يارب ..
    واجعلنا من الذين يُبقون أثرًا طيباً في قلوب الناس بعد الرحيل 🌿🕊



ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •