‏ببالغ الحزن وعظيم الأسى ننعى حضرة صاحب الجلالة السلطان ‎قابوس بن سعيد الذي اختاره الله إلى جواره بعد أن أسس دولة راسخة الأركان صلبة البنيان،وبعد حياة حافلة بالإنجازات مليئة بالعمل من أجل الوطن.
غفر الله للقائد الحكيم، وخالص العزاء والمواساة لعمان وأهلها،
وإنا لله وإنا إليه راجعون.